رئيس "الصحفيين العمانية" لـ "أثير": العمل الإعلامي شاق ومتعب ونسعى لإيجاد بيئة أسرية بين الأعضاء - صحيفة أثير الإلكترونية
أثير -

أثير – نبيل المزروعي

أكد رئيس جمعية الصحفيين العمانية الدكتور محمد بن مبارك العريمي أن الجمعية مستمرة في تحقيق أهدافها التي تكفل بها مجلس الإدارة بداية استلامه زمام المسؤولية، ويسعى جاهدًا لوضع الإعلام والصحافة في ركب المقدمة على مختلف المجالات.

وأوضح الدكتور محمد العريمي في حوار مع “أثير” على هامش ملتقى المراسلين السادس في ولاية بدية ” أن أهداف الجمعية والعمل عليها يرتكز على تعزيز وتعضيد العمل الداخلي، كما هو الحال بالنسبة لعمل حراك خارجي يفيد الجمعية وأعضاءها.

مشيرًا العريمي، إلى أن العمل الداخلي يسير وفق خطة تدريب الصحفيين والإعلاميين، من خلال عقد ندوات العمل وتبني الكتاب وأهم إصداراتهم، بالإضافة إلى عمل أماسي وعقد ورشات تدريبية تهم العمل الصحفي والإعلامي، أما خطة الجمعية الخارجية، فتتمركز في التدريب والتطوير في أهم المؤسسات والمنظمات الدولية الخارجية، وهناك العديد من الأمثلة التي قامت بها الجمعية في الأوقات القليلة الماضية، من حيث إيفاد أعضائها الصحفيين والإعلاميين خارج الدولة للتدريب.

وأضاف رئيس جمعية الصحفيين العمانية: قناعتنا مستمرة في مجلس الإدارة، بأن هناك حاجة ماسة للتدريب، خصوصًا وأن العمل الإعلامي متطور ويحتاج لمسابقة الزمن في التعامل معه، وهو سلاح في مواجهة العملية الإعلامية المتعبة، ولابد من المواكبة المستمرة للتطور الإعلامي والصحفي على مستوى العالم.

وحول ملتقى المراسلين السادس، قال الدكتور محمد العريمي لـ “أثير” : بلا شك أن هذا الملتقى تنظمه الجمعية بشكل سنوي، والهدف منه خلق بيئة أسرية بين أعضاء الجمعية، حيث إن العمل الصحفي والإعلامي شاق ومتعب، ونسعى في مثل هذه الملتقيات إلى أخذ المشورة وتبادل الرؤى والأفكار والمعلومات، إلى جانب تعريف الأعضاء بالمقومات السياحية الكبيرة التي تتمتع بها محافظة شمال الشرقية على أرض الواقع، كما هو الحال إلى الجهود العملاقة المبذولة من قبل الحكومة في البنية التحتية، وكذلك تسهيل الحركة المرورية من خلال المشاريع الكبيرة الواضحة على طول الطريق من العاصمة مسقط وحتى محافظة شمال الشرقية.

الجدير بالذكر أن جمعية الصحفيين العمانية، افتتحت مساء أمس ملتقى المراسلين السادس في ولاية بدية بمحافظة شمال الشرقية، برعاية سعادة ناصر بن سليمان السيباني نائب رئيس الهيئة العامة للإذاعة والتلفزيون، وبحضور سعادة محمد بن سعيد الحجري عضو مجلس الشورى ممثل ولاية بدية، والدكتور محمد العريمي رئيس جمعية الصحفيين العمانية.



إقرأ المزيد