الزارعة توضح حول وجود نوعيات رديئة من الخضروات والفواكه في بعض المراكز التجارية - صحيفة أثير الإلكترونية
أثير -

رصد – أثير

أصدرت وزارة الزراعة والثروة السمكية توضيحًا بشأن وجود خضراوات وفواكه ذات نوعيات رديئة وجودة منخفضة أو غير صالحة للاستهلاك الآدمي في بعض المراكز التجارية.

وقالت الوزارة في تنبيهها بأنها تابعت الوزارة ما أثير في مواقع التواصل الاجتماعي بهذا الشأن، موضحة بأن استيراد المنتجات النباتية إلى السلطنة يتطلب الحصول على تصريح استيراد مسبق توضح من خلاله متطلبات واشتراطات الاستيراد والمتمثلة في إرفاق شهادة صحة نباتية للشحنة المستوردة تؤكد خلوها من الآفات الزراعية وفقا للوائح الحجر الزراعي وكذلك إرفاق شهادة تحليل متبقيات المبيدات تؤكد عدم تجاوز نسبة متبقيات المبيدات للحدود القصوى المحددة عالميا.

وأضافت الوزارة بأنه عند وصول الشحنة لمنافذ الدخول المعتمدة في السلطنة يتم فحصها من قبل مختصي الحجر الزراعي بالوزارة للتأكد من مطابقتها للاشتراطات المذكورة أعلاه وأخذ عينات عشوائية وإرسالها للمختبرات المختصة لفحص نسبة المتبقيات كإجراء احترازي إضافي وبناء على نتائج التحليل والفحص يتم اتخاذ الإجراءات المناسبة إما بالسماح بدخول الشحنة أو رفضها.

وفيما يخص جـودة المنتجات النباتية وصلاحيتها للاستهلاك الآدمى، يقوم المختصون في الوزارة بالتنسيق مع نظرائهم ببلدية مسقط ووزارة البلديات الإقليمية وموارد المياه للتأكد من سلامة هذه المنتجات وصلاحيتها للاستهلاك قبل الإفراج النهائي عنها. وفي ضوء الإجراءات التي تقوم بها الوزارة لدخـول المنتجات الزراعية يتضح حرصها على جودة وسلامة تلك المنتجات بالتنسيق مع الجهات المختصة في هذا المجال، ولكن هناك عوامل عديدة تؤثر -فيما بعد- على جودة تلك المنتجات منذ دخولها منافذ السلطنة وحتى وصولها للمستهلك، منها طريقة التخزين ودرجة التبريد وطريقـة النقل والشحن وتعبئة الثمار وعوامل أخرى عديدة تؤدي إلى انخفاض جودة المنتج أو فساد المنتج وعدم صلاحيته للاستهلاك الآدمي.



إقرأ المزيد