السيسي يطرح مبادرة لتخفيف أعباء الديون على الدول الأفريقية
الخليج الجديد -

الخميس 26 مارس 2020 08:33 م

طرح الرئيس المصري "عبدالفتاح السيسي"، الخميس، لدراسة تخفيف أعباء الديون المستحقة على الدول الأفريقية، سواء بإعادة الجدولة أو التأجيل أو الإعفاء، وذلك بالتنسيق مع المؤسسات المالية الإقليمية والدولية، كالبنك الإسلامي للتنمية والبنك الأفريقي للتنمية وصندوق النقد الدولي والبنك الدولي، إلى جانب المانحين من الدول الصناعية الكبرى.

جاء ذلك خلال مشاركة "السيسي" في مؤتمر قمة افتراضي مصغر جمع القادة الأفارقة أعضاء هيئة مكتب الاتحاد الأفريقي، رؤساء: جنوب أفريقيا وكينيا ومالي والكونغو الديمقراطية، إلى جانب رئيس مفوضية الاتحاد الأفريقي؛ لبحث تداعيات تفشي فيروس كورونا المستجد (كوفيد -19)، وفقا لما أورده المتحدث الرسمي باسم الرئاسة المصرية، السفير "بسام راضي"، في بيان صحفي.

وأضاف أن "السيسي" أكد حرص مصر على تقديم الدعم المالي المناسب لإنشاء الصندوق تعزيزا للجهود الأفريقية المشتركة، وأيضاً تقديم دعم مالي للمركز الأفريقي لمكافحة الأمراض، والذي من المقرر أن تستضيف مصر المقر الإقليمي له.

وتابع أن الزعماء الأفارقة توافقوا على عدة إجراءات، منها إنشاء صندوق لتوفير الموارد اللازمة لدعم جهود مكافحة تفشي وباء كورونا في القارة السمراء.

((1))

كما اتفق الزعماء الأفارقة، بحسب "راضي"، على تشكيل مجموعة عمل تحت مظلة الاتحاد الأفريقي، تكون مهمتها تبادل الخبرات والمعلومات في مجال مكافحة وباء كورونا، وكذا مخاطبة الرأي العام الأفريقي بالمستجدات والتطورات في هذا الشأن، وتعظيم الإنتاج المحلي للمواد والمحاليل والمطهرات الكيميائية في مختلف الدول الأفريقية، فضلاً عن صياغة حملات توعية للشعوب الافريقية بشأن كيفية مكافحة فيروس كورونا وسبل الوقاية الفعالة منه، بما فيها تقليل الاختلاط والحركة والاهتمام بالسلوك الوقائي الشخصي اليومي.

وأكد الرؤساء الأفارقة أيضاً أهمية تعزيز الجهود والتنسيق في هذا الخصوص ما بين أجهزة الاتحاد الأفريقي ومختلف التجمعات الاقتصادية الإقليمية الأفريقية، وأن يتم تشكيل مجموعة عمل مكونة من وزراء النقل الأفارقة لتنسيق نقل المعدات الطبية وأدوات المكافحة، ولضمان سهولة وصولها وتداولها ما بين الدول الأفريقية.

وأشار المتحدث باسم الرئاسة المصرية إلى أن الزعماء الأفارقة أوكلوا الرئيس الجنوب أفريقي "سيريل رامافوزا" بنقل ما تقدم من قرارات إلى زعماء الدول الأعضاء بمجموعة العشرين خلال اجتماعها المرئي عبر الفيديو كونفرانس، باعتبار أن جنوب أفريقيا إحدى الدول الأعضاء بالمجموعة.

وكان قادة مجموعة العشرين قد تعهدوا، خلال القمة الافتراضية الاستثنائية التي عقدت برئاسة العاهل السعودي الملك "سلمان بن عبدالعزيز"، الخميس، بزيادة مخصصات عمليات البحث عن دواء ولقاح مضاد لفيروس كورونا المستجد، وقرروا ضخ 5 ترليونات دولار لحماية الاقتصاد العالمي.

المصدر | الخليج الجديد



إقرأ المزيد