أكثر من 20 صورة فوتوغرافية تقدم قراءات فنية لـ”عالم البوم” ببيت الزبير
جريدة الوطن -

مصوران عمانيان يحتفيان بيوم البيئة العماني
كتب ـ خميس السلطي:
احتضنت مؤسسة بيت الزبير يوم أمس الأول، المعرض الفني الفوتوغرافي “عالم البوم” للمصورين العمانيين، هيثم الشنفري وصلاح الرواس، الذي يأتي بمناسبة يوم البيئة العماني، ويضم أكثر من 20 صورة فوتوغرافية التقطت في عدد من أودية وصحاري محافظة ظفار.
المعرض الذي يستمر حتى 21 من يناير الجاري، افتتح تحت رعاية الزبير بن محمد الزبير، بحضور معالي محمد بن الزبير بن علي، اللذين تعرفا والحضور على أهم معالم المعرض الفني الفوتوغرافي وخصوصيته، والحكايات المتداخلة لعالم طائر البوم، وأماكن ترحاله وتنقله، وسلوك حياته اليومية.
حول تفاصيل وأهيمة هذا المعرض الفني يعلق المصور هيثم الشنفري: أنا سعيد جدا بهذه المناسبة الفنية وأود وزميلي المصور صلاح الرواس أن نتوجه بالشكر إلى مؤسسة بيت الزبير على استضافتها ودعمها المباشر لمعرض “عالم البوم”، ولو أردنا الحديث عن سبب اختيارنا لطائر البوم، يتبلور ذلك في رؤيتنا الفنية حيث عدم تكرار الأعمال السابقة الذي احتضنتها مؤسسة بيت الزبير بمناسبة يوم البيئة العماني، كما يضم المعرض ستة أنواع من البوم من أصل عشرة أنواع موجودة في السلطنة، وخلال مسيرتنا الفوتوغرافية في السنوات الماضية استطعنا تصوير هذا العدد فقط، وهذا يعود لصعوبة ووعورة الأماكن التي يوجد بها هذا الطائر بأنواعه المختلفة في محافظة ظفار على وجه الخصوص.
فيما يتعلق بخصوصية التواصل “بصريا” مع طائر البوم، يشير المصور صلاح الرواس: من المعروف أن طائر البوم “طائر شؤم” ، لكننا حاولنا ان نوجد صورة مقربة فنية لهذا الطائر، ونعمل على تغيير تلك النظرة اتجاهه، فهو طائر جميل وله حياته الوديعة الخاصة، وما هذا المعرض إلا تجربة بها الكثير من الإثراء والتواصل مع المصورين العمانيين، أنا سعيد جدا بهذا التوافق الفني الذي يقترب من هذا الطائر ، حيث نبعث بصور توعوية تواكب ماهية يوم البيئة العماني للمجمتع للحفاظ على مكونات البيئة العمانية ومفرداتها المتعددة.

أنواع لطير البوم
من بين الصور التي يضمها المعرض صور لــ”بومة الأشجار المخططة” وتُعد بومة الأشجار المخططة شائعة إلى حدٍ ما وتتوالد وتقيم في أي من الغابات الواقعة في شمال عُمان، ويمكن إيجادها بدءًا من مستوى سطح البحر وحتى الهضاب الجبلية العالية. وتشمل الأماكن الجيدة للبحث عنها الغابات في خطمة ملاحة ووادي معيدن في سفوح جبل الأخضر والمناطق المشجرة في قرية الغبرة.
إضافة إلى صور لـــ”بومة الأشجار العربية” وتعد بومة الأشجار العربية شائعة في عمان، إلا أن تواجدها يقتصر على جبال ظفار في جنوب عمان، ويسهُل إيجادها في المناطق كثيرة الأشجار مثل عين حمران، ووادي دربات، ومناطق أخرى مشابهة. وقد يكون رؤية بومة الأشجار العربية تحديًا، إلا أنه من السهل سماع صوتها في نطاق تواجدها. وتستوطن بومة الأشجار العربية في شبه الجزيرة العربية.
ومن بين الصور التي يضمها معرض عالم البوم صور لــ “البومة الصمعاء” أو (البومة البيضاء) وتعتبر فصيلة البومة البيضاء غير شائعة إلا أنها واسعة الانتشار، وقد تكون موجودة في مناطق غير معروضة على الخريطة لأن عاداتها الليلية قد تؤدي إلى عدم ملاحظتها في العديد من المناطق. وتوجد في المتنزهات والحدائق ذات الأشجار العالية، كما يلاحظ بانتظام تواجدها في الحقول العميقة في الأراضي الزراعية. البومة البيضاء طائر جميل، لون أجزائه السفلية أبيضٌ نقيٌ تقريبًا، أما الظهر والأجنحة فألوانها تتفاوت بين البرتقالي الشاحب والرمادي.
بالاضافة صور متعددة للبومة الصغيرة، وتعد فصيلة بومة أم قويق أو البومة الصغيرة واسعة الانتشار في السلطنة، وهي شائعة إلى حد ما في المناطق الجبيلة والصحاري، إلا أنه نظرًا لعاداتها الليلية فقد يكون من الصعب رؤيتها، ويمكن البحث عنها في مسندم وفي المناطق ذات النتوءات الصخرية في الصحراء، وعلى الرغم من أنها أكثر نشاطًا في الليل، إلا أن بومة أم قويق يمكن رؤيتها في وقتٍ متأخر بعد الظهيرة لأنها تخرج من الموقع الذي تكون جاثمة فيه خلال النهار. ويمكن في كثير من الأحيان رؤيتها في أزواجٍ أو مجموعة عائلية صغيرة.
يأتي هذا المعرض الفوتوغرافي ضمن معارض فنية متعددة تحتضنها مؤسسة بيت الزبير، التي تعمل على إيجاد بيئة فنية مناسبة لمجموعة من الفنانين والمصورين العمانيين.



إقرأ المزيد