منى محسن باقر عبداللطيف تكتب: سلاما لروحك
شؤون عمانية -

منى محسن باقر عبداللطيف

سلاما لروحك

هل يكفي ما تبقى من أعمارنا
كي نبكيك و نتجرع غصص فقدك؟!
ستمر أمامنا مواسم الفرح
و الربيع و الخريف و المطر
و لكن غيابك سيبقى
ليؤرق جفوننا
و يسبغ ألوان الحزن
على أرواحنا المغتربة
عن وطنها
كم انتظرناك على جمر الوقت
لتطل بهيبتك علينا
و تنادي بصوتك الحنون
” أيها المواطنون الأعزاء ”
فإذا بخبر نعيك
ينخر عظامنا
و يوشح أيامنا باليتم و السواد
رأيناك حين ساعة لا تنتمي
إلى هذا الزمان
تلوح بيدك مودعا
و تزرع في غيم السماء
دموع الفراق
فهتفنا بوجع
عد يا أبتاه
فلا وطن لنا بعدك
و لا مدنا تأوي حزننا الباذخ
على فقدك
عد فقد طال الغياب
و هذه القلوب
نذرت لك كل نبضاتها
عد و حطم هذه المسافات المتوشحة
بالانتظار
يمضي الوقت .. فندرك
أن لا حيلة لنا
سوى باقات من الدعاء
نطرق بها أبواب السماء
و نبعث السلام
و حقولا من الرياحين
إلى روحك الطيبة
نم بسلام .. و اسكن
في أرواحنا ما قدر لنا البقاء بعدك

منى محسن باقر عبداللطيف
١٢/يناير ٢٠٢٠م



إقرأ المزيد