“شؤون الفنون” تتوج الفائزين في مسابقة الشباب للتصوير الضوئي
جريدة الوطن -

تهدف إلى تأهيل الشباب للمشاركة الدولية وصقل مواهبهم
مسقط ـ الوطن:
أقيم أمس على مسرح وزارة شؤون الفنون بالعذيبة حفل تكريم للفائزين بمسابقة الشباب للتصوير الضوئي تحت سن ( 15- 20 ) سنة والتي تقيمها الوزارة ممثلة بالجمعية العمانية للتصوير الضوئي للعام الثالث على التوالي تحت رعاية معالي الدكتورة سعاد بنت محمد اللواتية وزيرة شؤون الفنون، حيث تهدف المسابقة إلى تأهيل الشباب للمشاركة في المسابقات الدولية للتصوير الضوئي حول العالم وصقل مواهبهم في هذا المجال.
بدأ الحفل بكلمة لأحمد بن عبدالله البوسعيدي مدير الجمعية العمانية للتصوير الضوئي أوضح فيها بأن هذه المسابقة تأتي لتكتشف المواهب الشبابية في مجال التصوير الضوئي وهي في نفس الوقت تُمهد لمشاركة السلطنة في بينالي الشباب على مستوى العالم حيث تقوم الجمعية باختيار أفضل الأعمال من هذه المسابقة والمشاركة بها لتمثيل السلطنة في بينالي الشباب.

تلا ذلك تكريم الشباب الفائزين في المسابقة ولجنة التحكيم التي شاركت في تحكيم الأعمال الفائزة، والتعرف على تفاصيل المعرض من خلال التجوال في أروقته، وقد أبدى الفائزون الشباب فرحتهم بالفوز والتكريم واعتبروا فوزهم هذا بداية لانجازات أخرى في نفس المجال سيسعون بكامل الثقة لتحقيقها، حيث تقول خالصة بنت سعيد الناعبية طالبة بكلية الآداب والعلوم الإنسانية من جامعة الشرقية والحاصلة على المركز الأول من فئة الشباب اقل من 20 سنة بعمل تحت عنوان (جمانة) : أنا هاوية لهذا المجال منذ صغري وتعتبر هذه المشاركة الأولى لي في المسابقة واطمح ان أكمل مشواري في هذا المجال كهواية الى جانب الدراسة سأسعى لصقلها من خلال الدورات التي تقدمها جمعية التصوير الضوئي .
أما نادر بن إسماعيل الفزاري من مدرسة ناصر الخروصي بمحافظة مسقط الفائز بالمركز الاول من فئة الشباب اقل من 15 سنة بعمل تحت عنوان (اقرأ) فيُشارك للمرة الثانية في مسابقة الشباب للتصوير الضوئي حيث حصل العام الماضي على المركز الثالث ويمثل الفوز له هذه السنة بداية الدخول بثقة في مجال التصوير الضوئي حيث يلاقي نادر كامل التشجيع من مدرسيه.
كما أبدى مسعود بن سلطان الجعفري من مدرسة ابو بكر الرازي من محافظة جنوب الشرقية والفائز بالمركز الثاني من فئة اقل من 20 سنة بعمل تحت عنوان (سجدة) ، أيضا سعادته بالفوز خاصة وانها المشاركة الأولى له ويطمح ان يكمل مشواره في هذا المجال بالدراسة الأكاديمية وتنمية مهاراته في مجال التصوير من خلال الاحتكاك بالمصورين الأكبر سنا وخبرة.
أما زمزم بنت خلفان بني عرابه من مدرسة السبل للتعليم الأساسي بمحافظة شمال الشرقية والحاصلة على المركز الثاني من فئة اقل من 15 سنة بعمل تحت عنوان (انعكاس) فتعتبر فوزها انجازا لها ولوالديها وأختها الكبرى الذين يدعمونها دوما لصقل موهبتها في مجال التصوير، وتطمح لتكمل مشوارها الدراسي في هذا المجال والمشاركة مستقبلا في المسابقات الدولية.



إقرأ المزيد